مصافحة وعناق بين الكوريتين

استقبل زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، نظيره الجنوبي مون جيه-إن، بالعناق والمصافحة، لدى وصوله إلى بيونجيانغ، الثلاثاء، لإجراء جملة من المباحثات التي تُركّز على الملف النووي وتحريك المحادثات المتعثرة بين أميركل وكوريا الشمالية.

وناقش الزعيمان في اجتماع بمقر اللجنة المركزية لحزب العمال الحاكم في كوريا الشمالية، عدة مواضيع على رأسها الملف النووي وإنهاء التوتر العسكري في شبه الجزيرة الكورية.

وقال كيم في تصريحات إن هدفه من إجراء المباحثات الرسمية مع مون جيه التوصل إلى “نتيجة كبيرة”، دون أن يوضّح أكثر.

وأشار كيم إلى قمته مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في يونيو، مؤكدا أنها جلبت الاستقرار السياسي للمنطقة، متوقعا تحقيق المزيد من التقدم في هذا الجانب.

مقالات ذات صله