بدء موسم جني الزيتون في بني وليد موسم وفير بالزيتون في حقول وادي لبلاد

بدأ موسم جني ثمار الزيتون في وادي لبلاد الذي يمر بمدينة بني وليد من جهة الجنوب الغربي إلى الشمال الشرقي .. هذا الوادي الذي يجمع بين الخضرة الدائمة للأشجار كأشجار الزيتون التي تجاوزت أعمارها الـ 100 عام ، إضافةً إلى أشجار التين والنخيل .

يبدأ الفلاحون في تجميع الثمار وتعبئتها في أكياس خاصة تعرف محليًا بالخيش لإرسالها إلى المعصرة .

ويخزن بعض الفلاحين الزيت في بيوتهم لموسم أو أو يزيد ليستخدمونه عند الحاجة ويعد موسم هذا العام وفيراً حسب رأي الفلاحين لاسيما بعد أن سال الوادي أكثر من مرة.

استبشر الناس بقدوم الموسم و خرجت العائلات لجني ثمار هذه الشجرة المباركة التي لو توجهت لها امكانيات وزارتي الزراعة والصناعة في عموم ليبيا لحققت دخلًا قوميًا إضافيًا للبلد

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *