تحرك لإعادة أطفال داعش التونسيين من ليبيا

أعلنت جمعية إنقاذ التونسيين العالقين بالخارج أنها ستنظم مسيرة مشيا على الأقدام تعبيرا عن احتجاجها على مصير أطفال عناصر داعش التونسيين الموجودين في ليبيا وسوريا.

واستهجنت الجمعية في بيان لها ما أسمته بالتجاهل الرهيب وعدم الاكتراث بمصير 93 طفلا عالقين بين ليبيا وسوريا موزعين بين مراكز الرعاية والمستشفيات والسجون.

وأكد البيان أن المسيرة ستنطلق الأربعاء لمسافة كيلومتر من محطة قطار سيدي بوسعيد إلى مقر رئاسة الجمهورية.

يُشار إلى أن ليبيا سلّمت السلطات المصرية 12 طفلاً، في الـ20 من ديسمبر الماضي، من أبناء عائلات مصرية كانت تُقاتل في صفوف داعش داخل ليبيا.

مقالات ذات صله