مبادرة نسائية لتنصيب الأمير محمد الرضا ملكا

وقّعت قرابة 300 إمرأة ليبية على مبادرة “سيدات ليبيا لإنقاذ الوطن” التي تهدف إلى عودة النظام الملكي للحكم في ليبيا.

وأطلقت سيدات ليبيات صفحة على الفيسبوك، تهدف لإنقاذ ليبيا من الانقسام السياسي الحاصل والمستمر مند سنوات، وتضمنت الصفحة التي حملت عنوان “سيدات ليبيا لإنقاذ الوطن”، المقترح المقدم للحل في ليبيا، بعودة ولاية الحكم للأمير محمد الحسن الرضا ملكا لليبيا، وتشكيل حكومة وحدة وطنية ومجلسا للشيوخ.

وأوضحت الناشطة أمينة الحاسية أن دستور الاستقلال ما زال قائما وعلينا الرجوع إليه، مشيرة أن الحكم الملكي سيُنهي كل الصراعات التي تعيشها ليبيا مند سنوات،

وأشارت الحاسية حول حقوق المرأة، أن هناك نصوص في دستور الاستقلال تضمن في المبادئ العامة في المساواة بين الليبيين والليبيات، خلال حديثها لصحيفة الشرق الأوسط.

وأضافت أن القوانين التي أصدرتها الحكومة في العام 1963 منحت المرأة حق الترشح للمناصب السيادية، لكن الجهل والتخلف كان مسيطرا في تلك الحقبة، أي السبعينيات.

مقالات ذات صله