مصر تعتزم إغلاق حدودها مع ليبيا لدواع أمنية

أعلنت السلطات المصرية عن عزمها إغلاق منفذ السلوم البري الحدودي مع ليبيا مع عدم السماح بمرور الشاحنات إلى داخل الأراضي المصرية والأفراد ممن يقل عمرهم عن 50 عاما ابتداء من السبت حتى يوم الأثنين القادم. ويسمح القرار بخروج الشاحنات المصرية من المنفذ ويمنع دخولها حتى انتهاء المدة المحددة والتي تنقضي بنهاية السابع من يناير الجاري، وأوضحت مصادر مسؤولة أن هذا القرار يأتي بالتزامن مع أعياد الميلاد المجيد للمصريين الأقباط وأن هذه الخطوة جاءت لدواع أمنية.

وكانت السلطات المصرية قد قامت في وقت سابق بمنع دخول الليبيين إلى الأراضي المصرية إلا بعد الحصول على تأشيرات دخول، وألزمت المواطنين الليبيين بالدخول في يوم محدد يكون مدرجا في تصاريح الدخول، وفي هذا الصدد فقد أعلنت سلطات الحدود من الجانب المصري أن أسماء المواطنين الليبيين الذين تم تحديد أيام دخولهم بالتوافق مع إغلاق المعبر سيتم ترحيلها إلى الثلاثاء الموافق للثامن من يناير الجاري.

يشار إلى أن منفذ السلوم يعد نقطة حيوية لمرور البضائع المصرية إلى ليبيا كما يعد معبرا نشطا لمرور الليبيين القاصدين الأراضي المصرية، بعد أن منعت السلطات المصرية الطائرات الليبية من الهبوط في مطار القاهرة أو مطار النزهة بالأسكندرية ليكون الهبوط للطائرات الليبية محصورا في مطار برج العرب الذي يبعد عن الأسكندرية أكثر من أربعين كيلومترا

مقالات ذات صله